أخر الاخبار

استقالة جميع وزراء حزب تقدم وتعليق حضور اعضاءه في البرلمان

بالوثيقة استقالة جميع وزراء حزب تقدم وتعليق حضور لأعضاءه في البرلمان

اعلن نواب و اعضاء ووزراء التابعين لحزب التقدم الذي يترأسه محمد ريكان الحلبوسي عن استقالة جميع وزراء التقدم وتعليق اعضائه من البرلمان والمقاطعة العملية السياسية و مقاطعة جلسات ائتلاف ادارة الدولة, وجاء قرار استقالة وزراء حزب تقدم بسبب قرار المحكمة الاتحادية بانها عضوية محمد الحلوسي من رئاسة مجلس النواب.
حزب التقدم

اعلن نواب و اعضاء ووزراء التابعين لحزب التقدم الذي يترأسه محمد ريكان الحلبوسي عن استقالة جميع وزراء التقدم وتعليق اعضائه من البرلمان والمقاطعة العملية السياسية و مقاطعة جلسات ائتلاف ادارة الدولة, وجاء قرار استقالة وزراء حزب تقدم بسبب قرار المحكمة الاتحادية بانها عضوية محمد الحلوسي من رئاسة مجلس النواب.

لماذا تم تعليق عضوية محمد الحلبوسي من رئيس مجلس النواب

حيث قررت المحكمة الاتحادية العليا اليوم الثلاثاء 14 تشرين الثاني إنهاء عضوية رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي.

وجاء قرار المحكمة الاتحادية العليا، بناءً على الدعوى التي قدمه النائب ليث الدليمي، التي طالب فيها ببطلان قرار رئيس مجلس النواب بإقالة النائب ليث الدليمي من دون اخد موافقته و لعدم قانونية ذلك وبتهمه التزوير.

بناء على ذلك ,حيث أقرت المحكمة الاتحادية العليا إنهاء عضوية محمد الحلبوسي من رئيس مجلس النواب .

حزب التقدم تعلق على قرار  المحمكة الاتحادية بانهاء عضوية رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي

وفي أول تعليق للحزب التقدم عن قرار المحمكة الاتحادية العليا, كنا متاحئين بصدرو القرار المحمكة الاتحادية اليوم و الذي نجد فيه خرقا دستوريا صارخا و استهداف سياسيا واضحا.

وقد اجتمعت قيادات الحزب تقدم ونوابه بعد الصدور المتضم انهاء عضوية رئيس مجلس النواب السيد محمد ريكان الحلبوسي لاتخاد عدة خطوات اهما 

  1. مقاطعة جلسات ائتلاف ادارة الدولة
  2. استقالة ممثلي الحزب في الحكومة الاتحادية كل من

  • نائب رئيس مجلس الوزراء وزير التخطيط الدكتور محمد علي تميم.
  • استقالة وزير الصناعة و المعادن الدكتور خالد بتال النجم.
  • استقالة وزير الثقافة والسياحة وآلاثار الدكتور احمد فكاك البدراني.
      3. استقالة ممثلي الحزب من رئاسة و نواب رؤساء اللجان النيابية.
      4. المقاطعة الساسية لأعضاء مجلس النواب عن الحزب لجلسات مجلس النواب.

تعليقات